Back

الفصل السابع : التجارة الخارجية

 

إهتمت الدولة إهتماماً كبيراً بقطاع الصادر وقامت بوضع السياسات التى تهدف الي تشجيع الصادر وتبسيط إجراءاته مع الإهتمام بالأنشطة الترويجية والتى تتمثل في إقامة المعارض و البعـــثات والاتفاقيات التجارية والعمل علي فتح أسواق جديدة للصادرات.كما تم تفعيل دور القطاع الخاص بالمشاركة في وضع السياسات المتعلقة بالصادر وذلك بإنشاء مجالس صادرات السلع الرئيسية والتي تم تكوينها من القطاع الخاص بهدف تنظيم وضبط حركة الصادرات ووضع الخطوط الملائمة لتنمية الصادر والعمل علي الإيفاء بمتطلبات الدخول في السوق المشتركة لجنوب وشرق أفريقيا (الكوميسا) ومنظمة التجارة الحرة العربية الكبرى ومنظمة التجارة الدولية وإعداد الاقتصاد السوداني لمرحلة العولمة.

شجعت الدولة جانب الإستيراد بصورة كبيرة مع وضع بعض الضوابط الخاصة بطرق الإستيراد المختلفة. كما سمحت في جانب الإستيراد بغرض الاستثمار الاستيراد بدون تحويل قيمة (Nil Value) بالإضافة لطرق الدفع الأخرى. تم في عام 2000 حظر استيراد مادة تحسين الخبز (Potassium Bromide) ولعب الأطفال التي تماثل في حجمها وتصميمها الأسلحة النارية.

الميزان التجاري :-

يوضح الجدول رقم (7-1) الحجم الكلي للصادرات ، الواردات ، الميزان التجاري والنسب المئوية للتغيرات خلال عام 2000م مقارنة بالعام 1999.

جـــــــدول رقم (7-1)

الـمـــــيزان التجـــــــــاري

لعامى 1999و2000م

(القيمة بملايين الدولارات الأمريكية)

2000

1999

 

1806.7

1350.8

455.9

131.6%

-1552.7

9.7

254.0

780.1

275.9

504.2

31.0%

-1414.9

-26.5

-634.8

قيمة الصادرات

مواد بترولية

مواد غير بترولية

التغير السنوي للصادرات

قيمة الواردات (سيف)

التغير السنوي للواردات

الميزان التجاري

                     المصدر : الإدارة العامة لشرطة الجمارك.

                    *أرقام التجارة الخارجية مستقاة من الشهادات الجمركية

وهي بذلك تعكس تحركات السلع داخل وخارج البلاد عبر نقاط الجمارك.

طرأ تحول كبير في الميزان التجاري حيث سجل فائضاً قدره 254 مليون دولار في عام 2000 مقارناً بعجز قدره 634 مليون دولار في عام 1999 أي بتحسن قدره 888.8 مليون دولار بما يعادل 140%. يعزى التحسن في الميزان التجاري لارتفاع عائد الصادرات بما يعـــــادل 131.6% عن العام السابق نسبة للارتفاع الكبير فى عائدات صادر البترول الخام وبدء تصديرمشتقاته لاول مره خلال عام 2000. هذا بالرغم من تراجع عائد الصادرات غير البترولية من 504.2 مليون دولار في عام 1999 الي 455.9 مليون دولار في عام 2000م.

شكل رقم (7-1)

الميزان التجارى

للفترة (1998-2000م)

(بملايين الدولارات)

هيكل التجارة الخارجية :-

- الصادرات :

تشتمل صادرات السودان الرئيسية علي البترول الخام ومشتقاته ، السمسم ، الحيوانات الحية ، القطن، الصمغ العربي ، اللحوم والسكر بالإضافة لبعض السلع الأخرى. يوضح الجدول رقم (7-2) عائد الصادرات لعامي 1999 و2000 . وفيما يلي تفاصيل الصادرات :

جدول رقم (7-2)

الصادرات السلعية

لعامى 1999و 2000

(القيمة بملايين الدولارات الأمريكية)

2000

1999

الوحـدة

الســلعة

القيمة

الكمية

القيمة

الكمية

1240.7

49516509

275.9

13848883

برميل

بترول خام

82.6

310.51

-

-

طن مترى

بنزين

25.5

98449

-

-

طن مترى

كيروسين

2.0

2388874

-

-

طن مترى

الغاز

146.9

212784

126.9

165477

طن مترى

السمسم

66.4

1613846

114.3

2126422

رأس

الحيوانات الحية

53.0

237864

44.8

210330

بالة

القطن

46.2

8452

55.4

10594

كيلوجرام

الذهب

23.1

24204

26.4

25679

طن متري

الصمغ العربى

17.7

7281

24.1

10231

" "

اللحوم

13.2

52513

14.7

51758

" "

السكر

10.1

105318

27.8

279661

طن مترى

الذرة

6.9

-

3.9

-

-

الجلود

6.2

176074

5.6

151347

طن مترى

المولاس

5.4

10028

0.2

407

طن مترى

الفول السودانى

3.3

28871

5.7

67778

" "

الامباز

57.5

-

54.4

-

قيمة

اخرى

1806.7

 

780.1

 

 

المجموع

              المصدر : الإدارة العامة لشرطة الجمارك

شكل رقم (7-2)

الصادرات السلعية

للفترة (1998-2000)

بملايين الدولارات

1/1 البترول ومشتقاته :-

إرتفعت حصيلة الصادرات السلعية بصورة ملحوظة خلال عام 2000 لتصل الي 1806.7 مليون دولار بنسبة زيادة 131.6% ، وجاء ذلك إنعكاساً لارتفاع حصيلة صادرات البترول الخام ومنتجاته. وقد بلغ عائد البترول الخام مقدار 1240.8 مليون دولار، البنزين 82.6 مليون دولار بينما بلغت حصيلة الكيروسين والغاز 25.5 مليون دولار و2 مليون دولار علي التوالي. وكان لارتفاع أسعار البترول عالمياً أثره في زيادة الحصيلة حيث ارتفع متوسط سعر البرميل من البترول الخام من 20 دولار للبرميل في ديسمبر 1999 الي 28 دولار في ديسمبر 2000. وترتبط زيادة أسعار البترول بصفة أساسية باستمرار الدول الأعضاء بمنظمة آوبك في تطبيقها لسياسة تقييدية لإنتاج البترول خلال عام 2000.

1/2 الصادرات غير البترولية :-

1/2/1 السمسم :-

احتل السمسم المركز الأول فى الصادرات غير البترولية ، فقد ارتفعت قيمة صادر السمسم من 126.9 مليون دولار في عام 1999 الي 146.9 مليون دولار في عام 2000 بنسبة زيادة قدرها 16% ويعزى ذلك لارتفاع الكميات المصدرة من 165 ألف طن الي 212.8 ألف طن بنسبة 29% بالرغم من انخفاض متوسط أسعار الطن عالمياً.

1/2/2 الحيوانات الحية واللحوم :-

انخفضت حصيلة صادر الحيوانات الحية من 114.3 مليون دولار في عام 1999 الي 66.4 مليون دولار في عام 2000، نتيجة لانخفاض أعداد الحيوانات الحية المصدرة خلال هذا العام. ويعزى ذلك لقرار حظر استيراد المواشي السودانية خلال عام 2000 بسبب عدم التأكد من خلو هذه الحيوانات من مرض حمى الوادي المتصدع من قبل المملكة العربية السعودية والتى تعتبر أكبر سوق للصادرات السودانية. كما أدى ذلك للانخفاض في كميات اللحوم المصدرة وبالتالي انخفاض العائد من 24.1 مليون دولار في عام 1999 الي 17.7 مليون دولار في عام 2000 بنسبة قدرها 26%.

1/2/3 القطن :-

جاء القطن في المركز الرابع بعد أن كان يحتل الصدارة في قائمة الصادرات السودانية. ارتفعت حصيلة صادر القطن من 44.8 مليون دولار في عام 1999 إلى 53 مليون دولار في عام 2000 بنسبة زيادة قدرها 18% ويعزى ذلك لزيادة الكميات المصدرة والارتفاع الكبير في متوسط الأسعار العالمية للقطن بسبب زيادة الاستهلاك العالمي.

1/2/4 الصمغ العربي :-

شهد عام 2000 هبوطاً في حصيلة صادر الصمغ العربي بنسبة 12.5% ليصبح 23.1 مليون دولار مقارنة بِ 26.4 مليون دولار في عام 1999 وذلك بسبب تراجع الكميات المصدرة بنحو 5.7% وانخفاض متوسط أسعار التصدير بنسبة 6.7% للطن.

1/2/5 الســكر :-

انخفض عائد سلعة السكر من 14.7 مليون دولار في عام 1999 الي 13.2 مليون دولار في عام 2000 وذلك بسبب تدني متوسط الأسعار العالمية بالرغم من الارتفاع الطفيف في الكميات المصدرة خلال هذا العام.

1/2/6 الذرة :-

انخفض عائد صادر الذرة من 27.8مليون دولار في عام 1999 الي 10.1 مليون دولار في عام 2000 بما يعادل 63.7% ويعزى ذلك لانخفاض الكميات المصدرة بسبب تدني الانتاج لقلة الأمطار هذا بالاضافة لتراجع متوسط أسعار التصدير خلال هذا العام.

شكل رقم (7-3)

نسب الصادرات حسب السلع

خلال عام 2000

شكل رقم (7-4)

معدل نمو الصادرات والواردات

للفترة (97-2000)

2- الـواردات: -

تتمثل واردات السودان الرئيسية خلال عام 2000 في الالآت والمعدات، سلع مصنعة، مواد كيماوية ، قمح ودقيق القمح ووسائل النقل . يبين الجدول رقم (7-3) والملحق السادس عشر تفاصيل الواردات خلال عامي 1999 و2000. ارتفعت جملة الواردات بنحو 137 مليون دولار بنسبة 9.7% لتصل الي 1,553 مليون دولار مقارنة بانخفاض بلغ مقـداره 510 مليون دولار بنســبة 26.5% في عام 1999.

جدول رقم (7-3)

الواردات حسب السلع

لعامى 1999 و2000

(بملايين الدولارات الأمريكية)

 النسبة من جملة الواردات

2000

النسبة من جملة الواردات

1999

الســــــلع

20.8

323.5

25.4

358.8

الالآت والمعدات

19.0

293.7

16.8

237.3

سلع مصنعة

14.2

221.1

8.1

114.2

مواد كيمائية

13.4

207.9

8.7

123.3

قمح ودقيق القمح

10.2

158.7

9.3

132.2

وسائل نقل

7.0

108.0

13.0

184.6

الموادالبترولية ومنتجاتها

5.7

89.0

7.1

100.0

مواد غذائية اخرى

3.9

60.5

2.8

39.5

منسوجات

1.9

29.0

3.8

52.9

مواد خام

1.8

28.7

2.7

38.4

شاى

1.2

18.7

1.3

19.2

مشروبات وتبغ

0.9

13.9

1.0

14.5

بن

100

1,552.7

100

1,414.9

المجموع

              المصدر : الإدارة العامة لشرطة الجمارك

ارتفع استيراد السلع المصنعة من 237.3 مليون دولار بنسبة 23.8% ليصل الى 293.7 مليون دولار في عام 2000 و أهمها الحديد والصلب ومواسير الإسبستس وذلك كنتاج طبيعي للاستثمارات المتعلقة بإنتاج البترول ومشتقاته. ارتفعت نسبة استيراد المنسوجات الي جملة الواردات لتصل 3.6% مقارنة بنسبة 2.8% في عام 1999 نتيجة لارتفاع الواردات من الملبوسات الجاهزة وأقمشة الحرير الصناعي.

شكل رقم (7-5)

نسب الواردات حسب السلع

خلال عام 2000

أدت الزيادة الكبيرة في استيراد الأدوية والمعدات الطبية والصيدلية الي ارتفاع استيراد المواد الكيمائية من 114.2 مليون دولار في عام 1999 الي 221 مليون دولار بنسبة 14.2% في عـــــــــام و 2000ويعزى الارتفاع لتطور الصناعة وانتاج البترول في السودان.

ارتفع استيراد القمح ودقيق القمح بنسبة 69% مقارنة بعام 1999 وبنسبة 13% من جملة الواردات بسبب انخفاض إنتاجية الذرة والقمح نتيجة للجفاف الذي شهده عام 2000.

أما واردات وسائل النقل فقد ساهمت بنسبة 10.2% من جملة الواردات وتشمل في معظمها سلع استثمارية مثل مركبات نقل الركاب و قطع غيار السيارات ولوازمها.

انخفض استيراد الآلات والمعدات من 358.8 مليون دولار في عام 1999 الي 323.5 مليون دولاربنسبة 9.8% في عام 2000. كما انخفض استيراد المواد البترولية ومنتجاته من 184 مليون دولار في عام 1999 (13 %من جملة الواردات) الي 108 مليون دولار (7% من جملة الواردات) ويعزى ذلك لإنتاج البترول ومنتجاته محلياً.

شكل رقم (7-6)

التركيبة السلعية للواردات

الفترة (1998-2000)

بملايين الدولارات

إتجاه تجارة السودان الخارجية :-

(1) الصادرات :-

شكلت مجموعة الدول الآسيوية أكبر الأسواق لصادرات السودان خلال عام 2000، حيث بلغت نسبة مساهمتها 72.4% من إجمالي الصادرات مقابل 39.6% في عام 1999، وأهمها دولة الصين الشعبية حيث بلغت نسبة مساهمتها 44.1% تليها سسنغافورة التى ارتفعت نسبة مساهمتها من 4.1% في عام 1999 الي 4.8% في عام 2000م بينما سجلت بقية الدول الآسيوية الآخرى إنخفاضاً طفيفاً. ارتفعت نسبة الصادرات الي دول شرق أوروبا من 0.9 في عام 1999 الي 2% في عام 2000.

انخفضت نسبة مساهمة صادرات السودان الي الدول العربية مجتمعة من 32.7% في عام 1999 الي 13.1% في عام 2000 نسبة للانخفاض الكبير في صادرات السودان للمملكة العربية السعودية من 18% في عام 1999 الي 5.1% في عام 2000 نتجت معظمها من حظر استيراد المواشي من قبل المملكة العربية السعودية بسبب عدم التأكد من خلو السودان من مرض حمى الوادي المتصدع. انخفض نصيب دول الاتحاد الأوربي من جملة الصادرات الي أقل من نصف المستوى الذي كان عليه في العام المنصرم ليصل الي 6.7% بسبب إنخفاض كميات بعض السلع المصدرة لهذه الدول . كذلك انخفض نصيب المملكة المتحدة من 9.2% في عام 1999 الي 3.4% في عــــام 2000.

يوضح الجدول رقم (7-4) الأهمية النسبية للمستوردين خلال عام 2000 مقارناً بعام 1999.

جدول رقم (7-4)

إتجاه الصادرات

لعامى 1999 و 2000

(بالنسبة المئوية)

2000

1999

المستوردون

 

 

الـدول العربية:-

5.1

18.0

المملكة العربية السعودية

2.4

3.0

الإمارات

2.3

5.5

مصر

0.9

1.7

سوريا

2.4

4.5

دول عربية اخرى

 

 

الدول الأسيوية:-

44.1

3.6

الصين الشعبية

12.0

15.7

اليابان

-

0.8

الهند

5.8

7.9

كوريا الجنوبية

4.8

4.1

سنغافورة

1.6

2.5

إندونيسيا

1.5

0.1

تايوان

1.1

2.5

ماليزيا

1.4

2.5

دول آسيوية اخرى

 

 

الـدول الأوروبية:-

6.7

14.6

دول الاتحاد الاوربى

3.4

9.2

المملكة المتحدة

0.3

0.8

دول أوروبية أخرى

2.0

0.9

دول شرق اوربا

0.1

-

الولايات المتحدة الامريكية

2.1

2.1

دول أخرى

100

100

المجموع

                      المصدر : الإدارة العامة لشرطة الجمارك

(2) الـواردات :-

يوضح الجدول رقم (7-5) الأهمية النسبية للموردين الرئيسين خلال عام 2000 مقارناً بعام 1999.

جدول رقم (7-5)

مصادر الواردات

لعامى 1999 و 2000

(بالنسبة المئوية)

2000

1999

المصــدرون

   

الـدول الأوروبية :-

21.7

27.3

دول الاتحاد الاوربى

7.9

5.1

المملكة المتحدة

1.7

1.3

دول غرب اروبا الاخرى

5.0

5.5

دول شرق اوربا

   

الـدول العربية :-

10.0

11.8

المملكةالعربية السعودية

6.2

5.5

الإمارات

2.4

2.5

مصر

4.6

5.1

دول عربية أخرى

   

الـدول الأسيوية :-

6.6

4.6

الصين الشعبية

5.0

4.5

الهند

3.3

4.7

اليابان

2.2

1.0

ماليزيا

1.7

1.7

كوريا الجنوبية

1.5

2.2

إندونيسيا

3.0

5.2

دول أسيوية أخرى

5.3

1.7

استراليا:-

2.1

1.5

الولايات المتحدة الامريكية:-

9.8

8.8

دول أخرى:-

100

100

المجموع

                            المصدر : الإدارة العامة لشرطة الجمارك

يتضح من الجدول أعلاه أن دول الاتحاد الأوربي قد تصدرت قائمة الموردين بالرغم من أن نصيب مساهمتها من جملة الواردات فد تناقصت من 27.3% في عام 1999 الي 21.7% خلال العام قيد النظر . وتأتي في المرتبة الثانية المملكة العربية السعودية التي بلغت حصتها 10%من اجمالي قيمة الواردات . هذا وقد انخفضت واردات السودان من الدول العربية مجتمعة انخفاضاً طفيفاً من 24.9%في عام 1999 الي 23.2% في عام 2000.

أظهر الاتجاه العام ارتفاعاً متفاوتاً في واردات السودان من الدول الأسيوية وعلي رأسها دولة الصين الشعبية، الهند وماليزيا، كذلك ارتفعت نسبة الواردات من استراليا والولايات المتحدة الامريكية والتى بلغت حصة كل منها 5.3% و 2.1% من اجمالي الواردات علي التوالي.

بعد التوقيع علي تأسيس منطقة التجارة التفضيلية في ديسمبر 1981 من قبل 11 دولة إنضم السودان لهذه الدول في أغسطس 1990. وفي عام 1994 تحولت منطقة التجارة التفضيلية الي سوق مشتركة لدول شرق وجنوب أفريقيا (COMESA). بنهاية أكتوبر 2000 تم التوقيع علي إنشاء المنطقة الحرة وذلك بإزالة الحواجز الجمركية بين تسعة دول من دول الكوميسا من أصل عشرين دولة إعتباراً من أول نوفمبر 2000. وأمهلت الدول الأخرى حتى نهاية أكتوبر2001 لدخول المنطقة الحرة. وسيتم بعدها الانتقال الي المرحلة الثانية من التكامل الاقتصادي وهي مرحلة التعريفة الجمركية الموحدة المزمع بلوغها بنهاية عام 2004.

من أهم صادرات السودان لدول الكوميسا الصمغ العربي ، السمسم ، جلود ، سكر ، ذره ، كركدي وحب البطيخ. إرتفعت نسبة صادرات السودان من 3% من جملة صادرات السودان في عام 1997 الي 6% في عام 2000 وذلك بعد انضمام مصر في عام 1998. تمثلت واردات السودان من دول الكوميسا في المواد الغذائية ، المنسوجات ، الكيماويات ، الآلات والمعدات وارتفعت نسبة الواردات من 4.5 % في عام 1997 الى 6% من جملة الواردات في عام 2000.